أخي الزائر:

أنشيء حسابك بيننا الآن (خير الناس أنفعهم للناس) !





 
التسجيلالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية >> الورقة السابعة<<

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جعبة الأسهم

(مؤسس الحلال الطيب)


(مؤسس الحلال الطيب)
avatar


تاريخ التسجيل : 16/10/2007
رقم العضوية : 1
المساهمات : 5199
النشاط :
60 / 10060 / 100

الكنية : أبو عبدالرحمن
حكمتي : من يجادل كثيرا يعمل قليلا

مُساهمةموضوع: حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية >> الورقة السابعة<<   2008-12-03, 5:00 am

بسم الله الرحمن الرحيم

حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية >> الورقة السابعة<<

الحمد لله الجبار المنتقم، العزيز الحكيم، الاول فليس قبله شيء والآخر فليس بعده شيء والظاهر فليس فوقه شيء والباطن فليس دونه شيء، اللطيف الخبير، القوي الكبير..(سبحانه جل وارتفع وخضع كل شيء لعزته وخضع) سبحان من ارسل الرسل بالتوحيد مبشرين ومنذرين ،، ووعد المسلمين له ان يحييوا آمنين ، من اتبع الهدى حل عليه أمانه ،، ومن حاد عنه قدر عليه رزقه وأخافه..

وأصلي وأسلم على المبعوث رحمة للعالمين ،، خير صلاة وأزكى تسليم في العالمين..إنك انت الحميد المجيد

>> الورقة السابعة <<
نهديها لكم وآمالنا ، ان يتقبل الله منا اعمالنا ... ورقات من أشجار استوت سوقها يرى المسلمون وارف ظلالها لكنهم لا يستظلون بها إلا من رحم الله ،، إنها ورقات من نتاج "الأنبياء والرسل" من احتساها بنهمٍ وأكل منها سائر أيامه "دون شبع" فنبتت بها لحمه وقوي عصبه ومات على ذلك فكأنه اكل من "شجر الخلد وملك لا يبلى" بعيداً عن الوسوسة الشيطانية والاستزلال الممجوج بل هي انقلاب النهي إلى أمر يواري سوئاتنا قبل ان تعرى سوئاتنا "في الحشر" حساً ومعنى..ومن لم يرفع لهذا الأمر رأساً فإنه على خطر عظيم وعليه بالتوبة التي دلنا الله على "طريقها" كما هي سنة المولى سبحانه عندما هدى أبونا "آدم" عليه السلام لطريق التوبة ..

>> الهدف <<
هدف هذه الورقات،، توضيح الآيات المعجزات ،، فيما يخص الأزمات،، أسبابها واحوالها ، ولذلك لن يطول الشرح والييان ،، ويكفينا الحديث وآي القرآن ،، ..



الحجة بأيدينا..
أن نعيد كل ما يحدث في الدنيا والآخرة إلى "الله سبحانه" فنحن نتمسك بالحجة الأقوى، وبنور من أمره بين الكاف والنون، يعلم ماهو كائن وما سيكون ..

قال تعالى: (وإلى الله ترجع الأمور) الآية


ذكرنا في الورقة السابقة السادسة علاقة التوحيد بـ "الصيام والحج" كتطبيقات عملية واجبة وعلاقتها كذلك بالاقتصاد الذي ندعم به التوحيد لأن الاقتصاد للتوحيد واهله "قيام واستمرار"..وفي هذه الورقة إن شاء الله سنكمل لكم ما يتعلق بالحج وومعانيه الاقتصادية والاجتماعية


>> الحج ..اقتصاد وتضحية <<
شرط الحج هو الاستطاعة بالمال والبدن ..وهو تطبيق ميسر للجهاد حيث يخرج المجاهد أيضاً بماله ونفسه وهنا يظهر أول تشابه بينهما من البداية ،، وفي الحج تتعلم كيف تنفق في أيام الحج على نفسك ومن معك بطريقة جيدة تكفل تنقلك بين المشاعر بسلاسة ودون تكلف وتعب ،، هذا بالاضافة إلى أن الحج مكان للمتاجرة بين الناس وهذا الأمر هو من منافع الحج الدنيوية بالاضافة للمنافع الأخروية {لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ..} الآية ،، وفي آية نزلت بسبب أن عكاظ ومجنة وذو المجاز كانت أسواقاً في الجاهلية فتأثم المسلمون من التجارة في المواسم ، فأباح الله ذلك كما فسرها ابن عباس وهي التالية:


قال تعالى: {لَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَبْتَغُواْ فَضْلاً مِّن رَّبِّكُمْ ..} الآية

>> في الحج .. لا شواغل عن التوحيد <<
على الحاج أن يعظم شعائر الله ويستشعر معاني التوحيد ودلالته أثناء تأدية مناسكه ، ويبتعد عن كل شاغل يشغله عن إثبات توحيده من خلال أداء المناسك وكثرة الذكر والتلبية..قال تعالى: {ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ } الآية ،، فيجب على الحاج أن يبتعد عن أي شرارة للشواغل الذهنية والنفسية فلا يدخل في مهاترات فكرية أو حوارية يمكن تأجيلها إلى ما بعد الحج أو يدخل في خصام مع أحد ويجاهد نفسه بقتل شهوته نحو نساءه بسيف الايمان وإخلاص العبادة لله والسعي للحج المبرور..!!


قال تعالى: {الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ وَلاَ جِدَالَ فِي الْحَجِّ وَمَا تَفْعَلُواْ مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللّهُ وَتَزَوَّدُواْ فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَا أُوْلِي الأَلْبَابِ} الآية


>> الإجتماع المليوني .. والإعلان العملي عن التوحيد <<
حتى المشركين أنفسهم كانوا في أوقات الحج يدركون أهمية أعلان معتقدهم للناس ويباهون به بين العرب والعجم واهل الكتاب ،، وفي اجتماع المسلمون بعدد كبير يتعدى المليونين في بعض الأحيان هو أكبر تجمع عقدي في التاريخ ولن ياتي التاريخ بمثله ،، ففيه يتم إعلان التوحيد بالطريقة العملية التي أرادها الله سبحانه ،، ووسائل الاعلام العالمية تنقل هذه الشعائر فالحمد لله من قبل ومن بعد ،، وإن تعجب فالعجب ممن يريد مضاهات هذا التجمع بتجمعات شركية بهلوانية لا تعكس سوى حقيقة أنها عكس التجمع المليوني في موسم "الحج" العظيم ..فكيف يفتخر إنسان بتجمع غير تجمع أراده المولى سبحانه أن يكون هو التظاهرة العظيمة لنشر التوحيد والاعلان عنه عالمياً مع ما فيه من عبادة وشعائر هامة ،، فاعلموا انه لا إله إلا الله لتكون شهادتكم مقرونة بشهادة الملائكة بوحدانية الله تعالى وكفى بالله شهيداً..والله أعلم


قال تعالى: {شَهِدَ اللّهُ أَنَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ وَالْمَلاَئِكَةُ وَأُوْلُواْ الْعِلْمِ قَآئِمَاً بِالْقِسْطِ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ} (18) سورة آل عمران


>> الحشر والبعث الأصغر .. لمن الملك اليوم ؟؟؟ <<
الحج هو ذلك التجمع الكبير الذي يقر فيه الناس بوحدانية الله ويعلنون ذلك بفخر واعتزاز وينبذون المشركين ويتبرئون منهم أسوة بإبراهيم ومن معه ، وما لا يدركه سوى القليل من أصحاب البصائر النيرة هو أن الحج قائم على التوحيد وانه أشبه ما يكون بالبعث ولبس الإحرام شعار الموت في سبيل الله وتوحيده بالعبادة وكذلك الحشر والزحام شاهد عليه ،، وفيه الاقرار بملكية الله الازلية وتدبيره للأمر بخروج الناس إليه تاركين ورائهم ديارهم وتجارتهم واموالهم ولو ادى إلى موتهم هناك وكل ذلك من قوة أفراد هذا الاسلام العظيم وتطبيق أفراده لمعاني الاسلام بشكل فاق جميع الاثباتات التي تقررها بعض المنظمات على من يريد الانضمام لها ،، وأن الأمور الاقتصادية والاجتماعية هي بيده .. فوجب علينا الاقرار بقدرته على ضرب الأمم اقتصادياً إن خرجت عن قواعدة الربانية التي قررها ووضع لبناتها الرسول - صلى الله عليه وسلم - على مدى سيرته وأجلها في خطبة الوداع ،، في الحج علينا أن نتذكر الأزمة المالية الحالية وفقر الناس إلى الله ونسأل انفسنا لمن الملك اليوم ؟؟ ونجيبها بقولنا لها : لله رب العالمين..وان تعي في الدنيا هذه المعاني خيراً من جهلك بها أولى وأخرى..!!


قال تعالى: {وَيَوْمَ نَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا ثُمَّ نَقُولُ لِلَّذِينَ أَشْرَكُواْ أَيْنَ شُرَكَآؤُكُمُ الَّذِينَ كُنتُمْ تَزْعُمُونَ} (22) سورة الأنعام


>> الحج .. وتثبيت اللبنة الاقتصادية والاجتماعية للمسلمين <<
الحج يعكس لنا مدى التقارب الأخوي وترك الانانية وحب الذات ، والعصبية القبلية ، وان لا يستغل المسلم اخوه المسلم في مال أو حق من حقوقه وسواء اكان في معاني اقتصادية واجتماعية عظيمة أجملها الرسول - صلى الله عليه وسلم - في خطبة الوداع وفصلها أيضاً حيث بين ذكر حرمة الدماء والاموال ثم فصل في الأموال ووضع قاعدة تحريم الربا وبدأ بتحريم ربا عمه ،، وكذلك فصل في الدماء فوضع دماء الجاهلية وبدأ بدم شخص ينتسب لجد النبي (صلى الله عليه وسلم) ولعله ابن عمه ، ثم حذر من مكائد الشيطان في تفرق المسلمين..وركز على اول لبنة اجتماعية واقتصادية في المجتمع وهي الاسرة من خلال ذكر حقوق الزوجين التي تقود إلى استقرارها فتعظم فائدتها الاقتصادية والاجتماعية لخدمة الدين والتوحيد وبلاد التوحيد ، واوصى بالنساء خيراً في العشرة والتعامل ..وحثنا على الأخوة الاسلامية من خلال التمسك بالكتاب والسنة وإليكم الخطبة العظيمة:


قال الرسول صلى الله عليه وسلم :((إن دماءكم وأموالكم عليكم حرام كحرمة يومكم هذا ، في شهركم هذا ، في بلدكم هذا ، ألا إن كل شيء من أمر الجاهلية تحت قدمي موضوع ، ودماء الجاهلية موضوعة ، وأول دم أضعه من دمائنا دم ربيعة بن الحارث بن عبد المطلب ، وربا الجاهلية موضوع ، وأول ربا أضع من ربانا ربا العباس بن عبد المطلب ، فإنه موضوع كله ، فاتقوا الله في النساء ، فإنكم أخذتموهن بأمانة الله ، واستحللتم فروجهن بكلمة الله ، وإن لكم عليهن أن لا يوطئن فرشكم أحدا تكرهونه ، فإن فعلن ذلك فاضربوهن ضربا غير مبرح ، ولهن عليكم رزقهن وكسوتهن بالمعروف ، وإني قد تركت فيكم ما لن تضلوا بعده إن اعتصمتم به ، كتاب الله ، وأنتم مسؤولون عني ، فما أنتم قائلون ؟ قالوا نشهد أنك قد بلغت وأديت ونصحت ، فقال : اللهم اشهد )) صححه الألباني


سبحان الله وبحمده .. سبحان الله العظيم


كانت هذه الورقات "السبع" بمثابة الجزء الأول من ورقاتنا "حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية" وسنعود إليكم بعد "الحج الأكبر" في بقية الورقات ،، وأي اقتراح على هذا الجزء وما يتلوه من ورقات ،، فأرحب بذلك ومراسلتي بالفكرة على البريد الخاص ،، حتى نساهم معاً في إخراج العمل بشكل متجدد..والله من وراء القصد

في الورقة القادمة بإذن الله تعالى سنقطف من ورقاتنا ونكمل جولتنا في "الحقائق القرآنية .. عن الأزمة المالية" في الورقة القادمة إن شاء الله تعالى...

أخوكم ،،، ومحبكم

>> جعبة الأسهم <<

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بالله سل خلف بحر الـروم عـن عـرب .. بالأمـس كانـوا هنـا واليـوم قـد تاهـوا
وانزل دمشق وسائل صخر مسجدها .. عـمــن بـنــاه لـعــل الـصـخـر يـنـعــاه
هــذى معـالـم خــرس كــل واحـــدة .. منـهـن قـامـت خطـيـبـا فـاغــرا فـــاه
يــا مــن يــرى عـمـرا تكـسـوه بـردتـه .. الــزيــت أدمٌ لــــه والــكــوخ مـــــأواه
يهتـز كـسـرى عـلـى كرسـيـه فـرقـا .. مـن خوفـه ، وملـوك الــروم تخـشـاه
يــا رب فابـعـث لـنـا مــن مثـلـه نـفـرا .. يـشـيــدون لــنــا مــجـــدا أضـعــنــاه




قال أوس بن عبدالله: نقل الحجارة أهون على المنافق من قراءة القرآن

سبحان الله وبحمده .. سبحان الله العظيم

رددها .. لا تتردد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
walan
عضو مشارك
عضو مشارك



تاريخ التسجيل : 17/08/2008
المساهمات : 8
النشاط :
10 / 10010 / 100

الكنية : بلا
حكمتي : من ايقونة الملف بالاسفل ضع حكمة أو مثل يعجبك

مُساهمةموضوع: رد: حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية >> الورقة السابعة<<   2008-12-20, 4:53 am

بارك الله فيك ونفع بما تقول والله يغفر لنا ولك وجميع من غرر به في الاسهم وعندي سوال ماذا يفعل من ذهب80% من راس ماله هل ينتظر ام يبيع بخساره ويدعو الله ان يعوضه ام ينتضر حتي يرجع راس ماله انصحنا جزاك الله خير الجزااااااااااااااااااااااااااا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جعبة الأسهم

(مؤسس الحلال الطيب)


(مؤسس الحلال الطيب)
avatar


تاريخ التسجيل : 16/10/2007
رقم العضوية : 1
المساهمات : 5199
النشاط :
60 / 10060 / 100

الكنية : أبو عبدالرحمن
حكمتي : من يجادل كثيرا يعمل قليلا

مُساهمةموضوع: رد: حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية >> الورقة السابعة<<   2008-12-20, 4:17 pm

أخي/ walan

استفسارك يحتاج لمعرفة نوعية الاسهم التي خسرت فيها .. وهل المبالغ كبيرة أم صغيرة فيها ؟؟؟!!!

بهذا نستطيع وضع الحلول إن شاء الله تعالى .. عموماً إن كان في الأمر حرج فأرجو التوضيح على الخاص

والله الموفق

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بالله سل خلف بحر الـروم عـن عـرب .. بالأمـس كانـوا هنـا واليـوم قـد تاهـوا
وانزل دمشق وسائل صخر مسجدها .. عـمــن بـنــاه لـعــل الـصـخـر يـنـعــاه
هــذى معـالـم خــرس كــل واحـــدة .. منـهـن قـامـت خطـيـبـا فـاغــرا فـــاه
يــا مــن يــرى عـمـرا تكـسـوه بـردتـه .. الــزيــت أدمٌ لــــه والــكــوخ مـــــأواه
يهتـز كـسـرى عـلـى كرسـيـه فـرقـا .. مـن خوفـه ، وملـوك الــروم تخـشـاه
يــا رب فابـعـث لـنـا مــن مثـلـه نـفـرا .. يـشـيــدون لــنــا مــجـــدا أضـعــنــاه




قال أوس بن عبدالله: نقل الحجارة أهون على المنافق من قراءة القرآن

سبحان الله وبحمده .. سبحان الله العظيم

رددها .. لا تتردد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالمجيد




تاريخ التسجيل : 10/08/2008
المساهمات : 1
النشاط :
0 / 1000 / 100

الكنية : من الملف تستطيع وضع كنيتك هنا
حكمتي : من ايقونة الملف بالاسفل ضع حكمة أو مثل يعجبك

مُساهمةموضوع: رد: حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية >> الورقة السابعة<<   2008-12-21, 12:13 pm

وفقك الله
ونفعنا بما تعلم مشكورا
ليتنا نعود الى الطاعة فنفوز بخير الدنيا والاخرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
al_jabber




تاريخ التسجيل : 27/12/2008
المساهمات : 5
النشاط :
0 / 1000 / 100

الكنية : من الملف تستطيع وضع كنيتك هنا
حكمتي : من ايقونة الملف ضع الحكمة أو المثل.

مُساهمةموضوع: رد: حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية >> الورقة السابعة<<   2008-12-29, 1:54 am

اللهم اعظم له الثواب واجزه الخير الكبير
شكرا الله لكم حسن تناصحكم ونفع بعلمكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اخوك الناصح
عضو شرف
عضو شرف



تاريخ التسجيل : 29/11/2007
المساهمات : 82
النشاط :
30 / 10030 / 100

الكنية : بلا
حكمتي : من ايقونة الملف بالاسفل ضع حكمة أو مثل يعجبك

مُساهمةموضوع: رد: حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية >> الورقة السابعة<<   2008-12-29, 9:23 pm

يعطيك العافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اخوك الناصح
عضو شرف
عضو شرف



تاريخ التسجيل : 29/11/2007
المساهمات : 82
النشاط :
30 / 10030 / 100

الكنية : بلا
حكمتي : من ايقونة الملف بالاسفل ضع حكمة أو مثل يعجبك

مُساهمةموضوع: رد: حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية >> الورقة السابعة<<   2008-12-29, 9:43 pm

يسلموووووووووووووووووووووو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جعبة الأسهم

(مؤسس الحلال الطيب)


(مؤسس الحلال الطيب)
avatar


تاريخ التسجيل : 16/10/2007
رقم العضوية : 1
المساهمات : 5199
النشاط :
60 / 10060 / 100

الكنية : أبو عبدالرحمن
حكمتي : من يجادل كثيرا يعمل قليلا

مُساهمةموضوع: رد: حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية >> الورقة السابعة<<   2008-12-30, 2:57 am

اخوك الناصح كتب:
يعطيك العافيه

ويعافيك .. ونرحب بعودتك بيننا !

ومن طول الغيبات جاب الغنايم ...

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بالله سل خلف بحر الـروم عـن عـرب .. بالأمـس كانـوا هنـا واليـوم قـد تاهـوا
وانزل دمشق وسائل صخر مسجدها .. عـمــن بـنــاه لـعــل الـصـخـر يـنـعــاه
هــذى معـالـم خــرس كــل واحـــدة .. منـهـن قـامـت خطـيـبـا فـاغــرا فـــاه
يــا مــن يــرى عـمـرا تكـسـوه بـردتـه .. الــزيــت أدمٌ لــــه والــكــوخ مـــــأواه
يهتـز كـسـرى عـلـى كرسـيـه فـرقـا .. مـن خوفـه ، وملـوك الــروم تخـشـاه
يــا رب فابـعـث لـنـا مــن مثـلـه نـفـرا .. يـشـيــدون لــنــا مــجـــدا أضـعــنــاه




قال أوس بن عبدالله: نقل الحجارة أهون على المنافق من قراءة القرآن

سبحان الله وبحمده .. سبحان الله العظيم

رددها .. لا تتردد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
wasnet
عضو مشارك
عضو مشارك



تاريخ التسجيل : 08/08/2008
المساهمات : 25
النشاط :
10 / 10010 / 100

الكنية : بلا
حكمتي : من ايقونة الملف بالاسفل ضع حكمة أو مثل يعجبك

مُساهمةموضوع: رد: حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية >> الورقة السابعة<<   2009-01-15, 8:30 pm

بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حقائق قرآنية .. عن الأزمة المالية >> الورقة السابعة<<
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: .. اقسام وموضوعات المنتدى القديم (للقراءة فقط) .. ::  .. بين الاقتصاد الرباني والوضعي + الأزمة المالية وانهيار الرأسمالية .. :: [ الأزمة المالية وانهيار الرأسمالية ]-
انتقل الى: