أخي الزائر:

أنشيء حسابك بيننا الآن (خير الناس أنفعهم للناس) !





 
التسجيلالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الاحتساب (البعبع الكبير)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جعبة الأسهم

(مؤسس الحلال الطيب)


(مؤسس الحلال الطيب)
avatar


تاريخ التسجيل : 16/10/2007
رقم العضوية : 1
المساهمات : 5199
النشاط :
60 / 10060 / 100

الكنية : أبو عبدالرحمن
حكمتي : من يجادل كثيرا يعمل قليلا

مُساهمةموضوع: الاحتساب (البعبع الكبير)   2008-08-15, 12:57 am

بسم الله الرحمن الرحيم

الاحتساب (البعبع الكبير)

أحمد عبد العزيز القايدي
تم إعلان النفير العام وأطلقت أبواق الحرب وارتفع مؤشر الخطر إلى اللون البنفسجي واستجلبت القوات من المعسكرات وأمر الجنود بإطلاق النار على كل جسم يتحرك وشحذت المدافع بالذخيرة وصدرت التوجيهات للرعايا باستخدام كل ما يمكن للدفاع عن النفس فلقد استعاد الخصم قواها وغير استراتجياته فبعد أن كان داخل حصونه يتلقى الضربة وراء الضربة وسنوات قضاها أسيرا لردود الفعل أصبح هو من يشن الهجوم وهو الذي يختار مكان وزمان المواجهة.

هكذا كان الحال في المعسكر الغربي ودعاته إبان الإعلان عن هيئة الفضيلة في اليمن فالحرة الأمريكية لم تنقطع عن بث التقارير التي استنطقت فيها كل حانق على الهيئة دون أن تسمع من أصحابها , والعربية تتهكم بالهيئة في أسلوب هو أقرب لصراع الصبيان بالشوارع ونشرت الشرق الأوسط العديد من المقالات وخصصت ركن لمتابعة الهيئة وتحليل أسباب انطلاقها ، وصفوها بأنها خطوة جديدة من حاكم بدء يفقد شرعيته فهو يبحث عنها في الدين مع علمهم أن الهيئة بها جمع من المعارضين وبرنامجها فيه معارضة لكثير من المشاريع التي يرعاها ، واتهموها بأنها تبحث عن الحكم وتريد الاستيلاء عليه وعلى افتراض ذلك فهل الحكم في ديمقراطيتهم حلال عليهم محرم على سواهم ، وتساءلوا عن سبب وجودها في مجتمع محافظ كاليمن وكأن المحافظة ولوازمها قيم معتبرة عندهم أو لها مكان في قواميسهم وإذا قامت في مجتمع لا يحتاجها فلماذا هذا الخوف منها فدورها سيكون شكلي فقط ، ومرة أخرى يرون فيها خطوة من بعض الإرهابيين للعمل تحت ستار جديد هذا والإرهابيين يلعنون بعض رموز الهيئة وأيضا ليس من طريقتهم العمل في فضاء رحب ومن العجب أن يدرك هؤلاء الصحفيين أمورا خطيرة عجزت عن معرفتها المؤسسة الأمنية المحترفة وهي تحدث في وضح النهار وعلى رؤوس الإشهاد ثم إذا كان الحاكم يبحث عن شرعيته فيها عند بعضهم كيف يستخدم إرهابيين لذلك عند آخرين يا لله ...كم يحدث الاحتساب في عقول وتصرفات القوم من خبل وتخبط ، وتنبأ بعضهم أنها ستكون سبب في تأخر المجتمع وعدم تقدمه وكأن الدعوة للعفاف وتحريم الخمور و محاربة الدعارة أسباب مانعة من بناء مشفى متطور أو نظام تعليمي متميز أو إنشاء مفاعل نووي

إن أولى الناس بالتهم السابقة هم مطلقيها فمن هم أبواق ودعاة الظلمة وخدامهم ؟ وكثير من الليبراليين أشخاص كانوا يساريين في السابق ركبوا الموجة بعد سقوط السوفيت بحثا عن المناصب أو للمحافظة عليها !! والتأخر سببه الرئيس الفساد الإداري والمالي الذي يشارك فيه هؤلاء المتأمركين وربما نسي القوم بأن كثير من بلدان المسلمين بيدهم منذ سقوط الخلافة ـ ما يقارب قرن من الزمن ـ وهي تشهد تأخر وفساد وظلم وتخلف وإهدار للموارد يزداد يوما بعد يوم وهذا الهجوم الناري الواسع في وسائل الإعلام المتأمركة دون غيرها سببه الحقيقي خوف هذه الوسائل من تعطل مشاريع أسيادها التغريبية في العالم العربي بسبب قيام هذه المشاريع المقاومة والممانعة بحق

الجار يتأثر بما يحدث في دار جاره وقيام هذه الهيئة له الكثير من التداعيات على الدول العربية فهو دافع لأن يقدم إسلاميين في دول أخرى للقيام بمشاريع مماثلة و سيجن جنون القوم ويصابون بحالات نفسية مزمنة إن أعلن عن هكذا مشروع في مصر ، و سينعكس وجود الهيئة على الاحتساب في السعودية فلن يشعر المحتسبين أنهم في الميدان لوحدهم ، مما يعني أن خطابهم سيرتفع ويعلو ، والضغط الإعلامي عليهم سيخف فهناك من يشاركهم في حمل اعتداءات وأكاذيب الصحافة ، وسيزداد تفاعل وقبول عموم المسلمين للاحتساب وأهله إن رأوا شيء من شرائع الإسلام ماثل للعيان أمامهم في أكثر من مكان ، وعلى ضوء هذه التداعيات نفهم تناول بعض الصحف المحلية السعودية لهذا الشأن الدولي الخاص.

هذه الهجمة الإعلامية حملت الكثير من الدلالات ، دلت على خيار استراتيجي ناجع في مواجهة التغريب هو بمثابة غصة في حلوق القوم وبعبع ترتعد أطرافهم بمجرد سماع اسمه ولابد من استنساخه في البلدان العربية ، ودلت على قوله تعالى ( المنافقون والمنافقات بعضهم من بعض يأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف) بعضهم من بعض فالذين في اليمن هم كمن في الخليج اجتمعوا على محاربة الأمر والنهي ، ودلت على قوله صلى الله عليه وسلم ( نصرت بالرعب مسيرة شهر ) أخرجه البخاري ومسلم


منقوووووول "المسلم"

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بالله سل خلف بحر الـروم عـن عـرب .. بالأمـس كانـوا هنـا واليـوم قـد تاهـوا
وانزل دمشق وسائل صخر مسجدها .. عـمــن بـنــاه لـعــل الـصـخـر يـنـعــاه
هــذى معـالـم خــرس كــل واحـــدة .. منـهـن قـامـت خطـيـبـا فـاغــرا فـــاه
يــا مــن يــرى عـمـرا تكـسـوه بـردتـه .. الــزيــت أدمٌ لــــه والــكــوخ مـــــأواه
يهتـز كـسـرى عـلـى كرسـيـه فـرقـا .. مـن خوفـه ، وملـوك الــروم تخـشـاه
يــا رب فابـعـث لـنـا مــن مثـلـه نـفـرا .. يـشـيــدون لــنــا مــجـــدا أضـعــنــاه




قال أوس بن عبدالله: نقل الحجارة أهون على المنافق من قراءة القرآن

سبحان الله وبحمده .. سبحان الله العظيم

رددها .. لا تتردد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mwadaa
مـشـرف & ضيف شرف
مـشـرف & ضيف شرف
avatar


تاريخ التسجيل : 29/11/2007
رقم العضوية : 38
المساهمات : 2273
النشاط :
50 / 10050 / 100

الكنية : بلا
حكمتي : من ايقونة الملف بالاسفل ضع حكمة أو مثل يعجبك

مُساهمةموضوع: رد: الاحتساب (البعبع الكبير)   2008-08-15, 5:50 am

بارك الله فيك

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الاحتساب (البعبع الكبير)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: .. اقسام وموضوعات المنتدى القديم (للقراءة فقط) .. :: .. السياسة الخارجية وقضايا المجتمع والتغطيات الاعلامية .. :: [ قضايا المجتمع والاعلام والاقتصاد الأسري ] :: حماة الفضيلة-
انتقل الى: